أهم الأسباب التي تؤدي الى فشل الزواج

إشارات تدل على فشل الزواج مبكراً

يعتبر الزواج أحد أهم عناصر الحياة التي يجب أن تبنى على قواعد صحيحة و أسس صلبة، يكمن سر الزواج الناجح في تبادل الشريكين مشاعر الحب والاحترام بين بعضهما البعض و يكون العيش سويا و التأقلم مع الطرف الثاني بهذه الطريقة مرضي تماما و خال من المشاكل. من جهة أخرى، يكون الزواج الفاشل مزعجًا و يؤثر بشكل سلبي على نفسية الزوجين وقد يتسبب في خلق مشاعر كراهية اتجاه الشريك.

قد تراود ذهنك بعد التساؤلات المحيرة حول عدم نجاح الأمور و قد تجتاح الأفكار المضطربة تفكيرك من وقت لآخر أثناء الغوص في أخطاء الماضي التي تسببت في تدمير الزواج على الرغم أنك لا تزال تجهلها لحد الساعة و بتالي قد يتطلب ترميم الزواج الذي يعج بالأخطاء الفادحة العديد من المحاولات و الصبر والأهم من ذلك قد تضطر الى البحث بعمق لمعرفة اين يكن الخلل وإصلاح ما يمكن اصلاحه. اليك أهم الأسباب التي تؤدي الى قتل هذه العلاقة.
ما هي الأسباب التي تؤدي الى فشل الزواج ؟
1- فقر التواصل بين الزوجين:
يتطلب الزواج الصحي التواصل المستمر. من الصعب تحديد سعادة الشريكين بالطريقة التي تسير بها الأمور إذا لم يتواصل كل منهما مع الآخر بانتظام. قد يؤدي التوقف عن التواصل و تبادل المحادثات ذات مغزى الى تدمير العلاقة تدريجا والوصول الى منطقة الخطر.
من الممكن أن يتسبب نقص التواصل في استسلام الزوجين بمرور الوقت عن طريق دفن مشاعرك والكلام المراد قوله بشكل متكرر و من هذا المنبر تتفاقم المشاكل و المواقف بسبب وجود الكثير من ألأشياء التي لم يتم الافصاح عنها.
2. قلة ممارسة العلاقة الحميمة و البرود العاطفي:
ممارسة العلاقة الحميمة مهمة جدا في الزواج، لكنها لا تكفي للحفاظ على العلاقة. لا يقل الاتصال العاطفي أهمية عن الاتصال الجسدي خاصة بالنسبة للنساء، إذا لم يتم تلبية الاحتياجات العاطفية، تبدأ الاحتياجات الجنسية في الانخفاض تدريجيا. إذا لم تتم تلبية الاحتياجات العاطفية لفترة طويلة جدًا ، فسيبدأ أحد الشريكين أو كليهما في السعي لتحقيق الشفاء في مكان آخر و بتالي من الضروري جدا العدل بين الأمرين.

3. عدم تبادل الاحترام :
سيؤدي عدم تبادل الاحترام المستمر إلى تدمير أقوى اتحاد في النهاية. على سبيل المثال ، إذا كنت رفقة الشريك ولكنك لا تزال تنظر الى نساء اخريات ، ولم تُبذل أي محاولات لاحترام الشخص الذي يقف بجانبك ، فقد يؤدي ذلك إلى تآكل العلاقة ببطء. من المهم أن تجعل شريكك يشعر بالتقدير والقبول.
4. عدم التكافؤ الاجتماعي:
هناك عامل آخر يمكن أن يؤدي إلى شعور أحد الشركاء بعدم التقدير و الاستغلال عندما يكون عبء العمل غير متساوٍ إلى حد كبير. تنشأ المشاكل عندما يكون لدى شريك واحد الكثير من الوزن على غرار الشخص الآخر مثل تحمل أعباء الأسرة أو العمل أو المسؤوليات المنزلية ،فتحمل الكثير من المسؤولية بدون مساعدة من الطرف الآخر يشعر الشريك بالاستياء .
5. نقد الشريك:
يعتبر انتقاد شريكك باستمرار طريقة سريعة لقتل أي مشاعر جميلة و مخلصة. عليك استبدال اللوم والنقد بالحب والتفاهم. لدى كل شخص نقطة إنهيار عندما يتعلق الأمر بالنقد الهدام لذلك لا ينبغي أن يفاجئك رد فعل الشريك بالغضب أو المغادرة. يمكن أن تؤدي أن القسوة الشديدة أو الحكمة المبالغ فيها إلى فشل الزواج ويمكن لشريكك أن يبدأ في الشعور بأنه ليس كافياً أبدًا.
6. الاساءة:
الاعتداء الجسدي ليس الشكل الوحيد للسلوك المسيء. قد تعتقد أنك لم تمد يدك أبدًا إلى شريكك ، لذلك لم تكن بشخص سيء. ومع ذلك ، هناك العديد من أنواع الإساءة المختلفة. بعض التصرفات أو الكلمات تجعل شريكك يشعر بانخفاض في القيمة أو عدم آمن الذي يضر الشريك بشكل بليغ بنفس قدر الاعتداء الجسدي.

وسوم :

كيف تتعامل مع الزوج النرجسي

من الصعب جدا التعامل مع الشخصية النرجسية خاصة تحت سقف واحد و خاصة عندما لا تستطيع الاستغناء على الشريك بحجة الحب أو العشرة و الأصعب من هذا كله هو عدم القدرة على الخروج من هذه العلاقة بسهولة، غالبا ما يتميز الشريك النرجسي بعدم المبالاة فهو لا يهتم بمرضك، مشاكلك، فرحك، نجاحك أو أي شيء من هذا القبيل.

سيتجاهل الشخص النرجسي معاناتك بكل حذافيرها و لن يهتم لأي شيء آخر غير نفسه فمعظم النرجسيين فخورون بنرجسيتهم مستشهدين بأنها الجانب الإيجابي من شخصيتهم و لن يغير أي احد رأيهم. في هذه الحالة يجب عليك أن تدرك أن هذه العلاقة خطيرة للغاية و من الأفضل أن تتحرك بسرعة و تقلب موازين الأمور الى صالحك عن طريق معرفة الأساليب الصحيحة التي يجب أن تتعامل بها مع هذا النوع من الاشخاص.
1- الاعتراف و الاعتزاز بالذات :
من المهم جدا أن تعتز بنفسك و تثبت ذاتك في حضور الشخص النرجسي و أن تقدم لنفسك كل الحب و الاهتمام الذي تستحقه من دون أن تنتظر الحصول عليه من جهة أخرى، و تعتبر هذه من أول الخطوات التي يجب أن تتعامل معها مع الشريك النرجسي لأن هدفه الأساسي هو تحطيم ثقتك بنفسك و جعلك تدور في دوامة من الاكتئاب و الحزن عن طريق امتصاص طاقتك الايجابية كاملة و جعلك تشعر كأنك انسان ناقص.
2- ادرس الاستراتيجية النرجسية :
يبدأ النرجسي بتطبيق إستراتجية الاساءة على أربعة مراحل : الشعور بالتهديد ، إساءة معاملة الآخرين ، تحديد الضحية ، الشعور بالسلطة. ستتاح لك الفرصة بايقاف هذه الاساءة عند التعرف على خطوات هذه الاستراتيجية و بتالي ستكون قادرا على عكس الموازين.
3- ضع حدودا لهذا التصرف:
من الضروري جدا أن تضع حدا لزوجة أو الزوج عند تخطي الحد المسموح به، يجب أن تفرض قوانينك كما يفعل الشريك النرجسي تماما. أحد أسهل الحدود التي يجب وضعها هو تجنب لعبة اللوم. لن يعتذر النرجسيون عن أخطائهم لكنهم سيطلبون مثل هذا التواضع من الآخرين. قد يبالغون حتى في الخطأ الذي يرتكبه الآخرين لتقليل من حجم أخطائهم. بدلاً من ذلك ، ضع كل خطأ في سياقه الصحيح ، وقم برفض الاعتذار لمجرد الحفاظ على السلام ،لا تصبح مثلهم أثناء محاولة تعلم كيفية العيش معهم.

4- توقف عن تقديم المديح:
غالبا ما يهتم النرجسي بصورته و أناقته بكل دقة و عناية فهو يحتاج إلى تغذية يومية من الاهتمام والتأكيد والمودة والعشق. تعليق بسيط على عبارة “أنت تبدو مدهشًا” أو “أنت جيد جدًا في ذلك” أو “أنت مثير للإعجاب”
و بتالي يجب التوقف على اعطاءه ملاحظات جميلة و مدحه بشكل يومي ليشعر بالتهديد.
5- تصرف بحكمة دون اخبار الاخريين حول أفعال الشريك :
يعمل الشريك النرجسي على صنع صورة مثالية له أمام الناس، سيتظاهر كأنه أفضل أب أو أم أو زوج على الاطلاق و انه شخص ليس له مثيل، و من الوارد جدا أن يشوه صمعتك أمام الأشخاص الآخرين فبتالي تجنب الشكوى لناس أو اخبارهم حقيقة الشريك فهذا سيضرك أكثر لأنك ستشعر كأنه تم تكذيبك, و من هنا يجب عليك التصرف بذكاء دون التصريح للآخرين.
6- لا تترك لشريك فرصة ايذائك:
يمتلك العديد من النرجسيين الميل للإيذاء سواء كان ايذاء نفسي أم بدني، لا تسمح أبدا لشريك بإهانتك و أو التعدي عليك بالضرب و لا تتردد في قطع العلاقة عند وضع كرامتك بالأرض.

وسوم : /

تحقق من نفسك من خلال 18 سؤال

تحقق من نفسك من خلال اسئلة ذاتيه لتعرف مستوى الوعي لديك ومعرفة النقاط الايجابية والسلبيه لديك.

يعد الوعي الذاتي للشخص مفيدًا للغاية ، ويسمح لك بفهم أعمق لمشاعرك وأفعالك ولماذا تفعل ما تقوم بفعله دائما.

عندما تصبح ذاتك اكثر وعياً وادراكاً ، ستتعرف على نقاط القوة والضعف لديك ، ومن خلال تعلم هذه النقاط، يمكنك السعي لتغييرها حسب الحاجة. لإان الذات تنعكس على نفسك  لتعزيز التركيز لديك ، وتقليل التوتر ، وحتى تحسين الصحة العاطفية والجسدية!
لذا يرجى تخصيص 60 دقيقة كل شهر لتلقي الأسئلة التالية:

  • ما هو أفضل شيء حدث الشهر الماضي؟
  • ما هو الشيء الوحيد الذي تعلمته الشهر الماضي؟
  • ما الذي يجعلك تشعر بالتوتر مؤخرًا؟
  • هل هناك أي شيء في حياتك يجعلك تشعر بالسوء حيال نفسك؟
  • ما هي الأشياء التي حدثت في الشهر الماضي وأنت ممتن لها ولماذا؟
  • ما هي بعض المجالات المزدهرة في حياتك ، ولماذا؟
  • هل قضيت وقتًا مع أي شخص جعلك تشعر بالضيق أو بعدم الأمان ، ولماذا؟
  • ما هو الشيء الوحيد الذي تمنيت لو لم تلتزم به في الشهر الماضي ، ولماذا؟
  • ما هو الشيء الذي فعلته لتحسين صحتك العاطفية؟
  • ماذا فعلت لتحسين ثقتك بنفسك الشهر الماضي؟
  • هل منحت نفسك الوقت والموارد اللازمة لتحقيق أهدافك؟ لماذا و لما لا؟
  • هل انت مفرط  في العمل أو العلاقات؟ لماذا و لما لا؟
  • هل وصلت إلى الأهداف التي حددتها لنفسك؟ لماذا و لما لا؟
  • هل خصصت وقتًا للعناية بالنفس والراحة والمتعة؟ لماذا و لما لا؟
  • هل سمحت لنفسي أن أشعر واحس  بمشاعري؟
  • ما هو الشيء الذي يلهمني ويدهشني؟
  • هل لديك  هدفين مهنيين ملموسين يمكنك تحديدهما لنفسك في الشهر القادم؟
  • ما الذي يجعل ما تفعله اليوم (أو حتى الآن) أكثر متعة؟
وسوم :

افضل النصائح الزوجية

أنا  متأكد من أنك قرأت العديد من المقالات من طرف الخبراء واخبروك  بالعديد من النصائح حول موضوع الزواج.
بعد 18 سنة من العمل مع العديد من الأزواج، جمعنا العديد من النصائح التي ستضمن لك السعادة في حياتك الزوجية حيث نقترح 6 نصائح التي أحدثت فرقًا كبيرًا في حياتنا الزوجية وكذلك الأزواج الذين نعمل معهم.

تواصل بشكل جيد

التواصل المستمر يبقيك على نفس مستوى الرسم البياني ويساعدك على البقاء على اتصال عاطفي، حاول التحدث 20 دقيقة على الأقل يوميا عن حياتك العملية ووضعيتك المالية وحياتك العاطفية وكذلك أفكارك ورغباتك وأهدافك ومخاوفك وذكر نفسك دائما بأن شريكك ليس قارئا للعقل.

اعتذر عندما تخطئ

كلنا ناقصون لذا من البديهي أن نقول ونفعل أشياء غبية ومعنية ونؤذي شريكنا في الحقيقة، معظم الأذى الزوجي غير مقصود، لذلك هذا يعني أنه سيكون عليك الاعتراف بأخطائك وتقديم اعتذار مقبول. لا مزيد من “أنا آسف” حيث كلما كان بإمكانك تحمل المسؤولية والاعتراف بأخطائك، كان ذلك أفضل.

افترض دائما الأفضل

يركز الأشخاص الإيجابيون عادةً على الجانب الجيد في شركائهم حتى في لحظات الإحباط بدلا من الإشارة إلى كل شيء يفعله شريكك بشكل خاطئ، حاول أن تكتب 5 أشياء يفعلها بشكل جيد كل يوم حيث سيساعدك هذا على تقدير شريكك وتقبل أخطائه وعيوبه.

اختر الحب

الحب ليس شعورًا، بل هو اختيار وعندما تعهدت في يوم زفافك بالحب، والتكريم والاعتزاز بالطرف الأخر فقد وعدت بالارتباط واختيار الحب مهما كان. لذا لا يمكنك أن تبني زواجك فقط على ما تشعر به فالزواج هو التزام يجب أن يستمر مدى الحياة.

ابحث عن حل يلائم الجميع

في الزواج، نحتاج إلى إيجاد حلول للنقاشات التي يمكن للجميع الموافقة عليها، الأمر لا يتعلق بطريقتك الشخصية أو طريقة الطرف الآخر فأنت وشريكك تشكلان فريقا واحدا.

سامح دائما

هل تعلم أن المسامحة لا علاقة لها بشريكك ولكن لها علاقة بشخصيتك؟ إن التمسك بالألم الذي سببه لك شريكك يجعلك أكثر استياءً وغضبًا وحزنا اختر دائما أن ترى شريكك من خلال عيون التراحم وحاول أن تترك الأذى!

وسوم :

يمكن أن يكون الغضب فرصة وليس عقبة

لا يجب أن يكون الغضب شيئا سلبيا، لكن أحيانا نحن الذي نجعله كذلك

في خضم حالة الغضب، يوجد ذلك الصوت في داخلنا الذي يقول دوما: هذا ليس عدلا! وبدلا من توجيه هذه الحالة إلى عمل إيجابي نحولها إلى طاقة سلبية التي تقوي حديثنا السلبي عن ذواتنا وكيف أن الحياة غير عادلة تجاهنا ة أننا لا نحصل على ما نستحق.
قد يكون الغضب فرصة لمعرفة أن شيئا ما لا يعمل وقد يخلق طريقا نحو التغيير الإيجابي. الفرق هو فقط توجهك ووجهة نظرك. إذا كان هناك شيئا تفعله (أو لا تفعله) شريكك يخلق حالة من الغضب لديك بدلا من تخزين هذا الغضب ووضع قناع حوله لم لا تدرك أن شيئا ما لا يعمل جيدا وأن تجلسا معا في مائدة الحوار وحله معا؟ في الحقيقة هناك العديد من النقاشات التي يمكن اجتنابها إذا فقط رأينا الغضب على أساس محرك للفحص والبحث بدلا من اعتباره كذريعة لإيذاء الطرف الأخر.
فيما يلي نقترح عليك طريقتين إيجابيتين للتفاعل مع الغضب:

اعتبره فرصة وليس عائق

في المرة المقبلة التي تشعر فيها بالغضب الشديد توقف وخذ نفسًا عميقًا وتراجع للوراء، اختر أن تراه كفرصة لإجراء بعض التغييرات في حياتك وفي زواجك، حاول أن تسأل نفسك عن الموقف الذي يجعلك غاضبًا وما الذي ترغب في رؤيته بشكل مختلف، يمكن اعتبار الغضب مثل جدار من الحمم البركانية ينطلق ليعلمنا أننا نشعر عاطفياً “بالخطر”، وهذا شيء إيجابي وصحي.
في الحقيقة، يتطلب اتخاذ خطوة إلى الوراء قدرًا كبيرًا من ضبط النفس، لكن الأمر يستحق أن تكون قادرًا على تغيير طريقة تفكيرك لا سيما للحصول على رد فعل إيجابي تجاه الأشياء التي تجعلك غاضبًا.
تنبيه: هذا لا يعني أنه يجب عليك قبول أو تحمل أي سلوك عنيف أو تعسفي. ربما الطريق الذي ينبغي عليك سلوكه كجواب على الغضب هو إقامة حدود لحماية نفسك من السلوك السلبي، لكنك لن تعرف حقيقة الأمر ما لم تتراجع وتنظر إلى الصورة برمتها.

أطلق العنان للمشاعر ولكن ليس للدروس

في كثير من الأحيان نأخذ الغضب ونضعه في أعماق أنفسنا في الحقيقة، ليس من المريح أن تكون غاضبا أو أن تشعر بالغضب لسوء الحظ، يخجل الكثير منا من حقيقة أن الغضب يمكن أن يكون جيدا ومقبولا ويجب الاعتراف به لذلك، من أجل رؤية التغيير الإيجابي في حياتك، عليك أن تفعل شيئًا مختلفًا عما فعلت من قبل لهذا يجب أن تكون على أتم الاستعداد لتقبل الغضب وتقييم مصدره بشكل فعلي لكن هذا لا يعني أن تسمح لغضبك أن يؤدي إلى سلوك سيئ تجاه أي شخص آخر بدلًا من ذلك ، تقبل الغضب الذي تشعر به ، واكتشف ما يحاول تعليمك … وحاول في نفسك أن تخرج بدروس و عبر وتطلق العنان لمشاعرك.
بمجرد القيام بذلك، ستتمكن من إجراء تغييرات إيجابية في حياتك بناءً على الحقائق وليس على المشاعر.
إن غضبك يحاول اخبارك بشيء ما، لذا انتبه جيدا.

وسوم :

عبارات لا تقوليها لزوجك على الاطلاق

الكلمات تكون قوية جدا احيانا أليس كذلك؟

يمكن للكلمات التي نقولها إما أن تجلب الحب والحياة السعيده  والاتصال العاطفي من القلب ، أو يمكن أن تدمر الثقة والاحساس وتسبب مشاعر مؤذية للنفس . الكلمات لها عواقب حقيقية ووخيمة. إنها تؤثر على كيفية فهم وادراك الناس لنا ، وتؤثر على كيفية استجابة وتعامل الناس معنا ، وفي النهاية تؤثر على قيمة زواجنا وثقتنا والتعايش فيما يننا.

أثناء بحثي في بعض حالات الزواج  ، علمت أن العديد من الأشخاص المتزوجين لا يفهمون تمامًا لماذا بعض العبارات تكون مؤذية وجارحه للطرف الاخر. قد يبدو الأمر مفهوما للبعض ، لكنني أردت أن أسرد بوضوح العبارات التي يجب عليك الابتعاد عنها وشرح سبب تسببها في الكثير من الأذى بين الزواج.


“لا أعتقد أنني أحبك بعد الآن.”

الحب هو خيار ، وليس شعورًا والقاء هذه الجملة للطرف الاخر يمكن أن يسبب سنوات من المشاعر المؤذية والجفاف العاطفي. قد لا تشعر بالحب  للطرف الاخر في الوقت الحالي ، لكن قول هذه العبارة بصوت عالٍ يعني  انكسارا  للطرف الاخر وانانية. كيف يفترض أن يستجيب زوجك / زوجتك لهذا القول؟ وكيف تتفاعل وتتعامل مع زوجك عندما يخبرك أنه قد لا يحبك بعد الآن؟

انت سمين, انتي سمينة

ربما يكون أكثر شيء مؤلم يمكن أن يقوله الزوج او الزوجه تعلم لماذا؟ إن انتقاد وزن زوجك / زوجتك يذهب أعمق واثقل من كافة الموازين المعنوية. ربما  أنك لا تجد زوجتك جذابة ، حتى لو كان الأمر كذلك. هذه العبارة ضارة لأنها تؤثر على احترام زوجك لذاته وستجعله يشعر إلى الأبد بالذات الغير مرغوب به  داخل وخارج غرفة النوم عندما تكونون معا.

“انت مجنون, انتي مجنونه”

قد يكون زوجك يتصرف بجنون طول اليوم ولكن هذه عبارة تثير احساس معظم الناس. عادةً ما تشير كلمة مجنون إلى الحالة العقلية لشخص ما ، وإذا كنت تقول أن زوجك / زوجتك يتصرف / يبدو مجنونًا ، فهذا يعني أن لديه مشاكل عقلية وأنك تضع علامة او انطباع عليه.

“أتمنى لو أنني لم أتزوجك ابدا”

التحدث عن عبارة تخص الارتباط “لقد ارتكبت أسوأ خطأ في حياتيعندنا تزوجتك”! أنت مسؤول عن اختياراتك ولا أحد اجبرك على الزواج من زوجك او زوجتك . قول هذه العبارة يكسر كل الحميمية والثقة والحب لفترة طويلة من الزمن.

“أنت غبي جدا!”

يسمى  هذا “تشويه الشخصية” مما يعني بشكل أساسي أنك تجعل زوجتك او زوجك  تشعر بأن هناك خطأ ما في شخصيته وتصرفه . هذه التسمية تجعلنا نشعر بالرعب والخوف من اي تصرف ، وكأننا أناس فظيعون ، ومكسورون ، وعديم القيمة ، ومثيرون للاشمئزاز. وعندما نشعر بالخجل بسبب هذه العبارة ، نفقد احترامه لنا.

“كل الاخطاء بسببك انت”

حسنًا ، 97٪ من الحالات الزوجية ، قد يلوم احد الزوجين الاخر ويتهمه بانه هو سب جميع الاخطاء والمشاكل الزوجية وهذا يسبب الشعور بالفشل في دور اي من الزوجين في حياته الزوجية.

“أنت مثل امك”.

ربما تكون هذه العباره مؤثره جدا بالنفس  لمعظم الأشخاص الذين جاءوا من عائلات غير صحية وغير سوية اخلاقيا في تربيتها لابنائها قبل الزواج. أنتي تقولين بشكل أساسي أن زوجك قد تبين أنه نسخة طبق الأصل من والديه (أمه أو أبيه) ، مما يعني أنك لا تحبين أمهم أو أبيه ، وبالتالي ، فأنت لا تحبين طريقة زوجك في التصرف كأمه وأبيه. فعلا  ، قد يتصرفون مثل أمه وأبيه ولكن لا تقولوا ذلك! بدلاً من ذلك ، كن على دراية بأنهم تعلموا هذه السلوكيات من والديهم وربما لا يدركون مدى عدم صحتها وخذ الوقت الكافي للتعامل مع السلوك أمامك وعرف كيف تجعل زوجتك او زوجك يكون ايجابيا اكثر ويتعلم كيف يتصرف بطريقة تحبها وترضاها فيما بينكما.

“أنا أكرهك”

الكراهية هي كلمة غاضبة شديدة العدوانية ويمكن أن تسبب الخوف والشك في علاقتك. يستخدم المتشائمون كلمة “الكراهية” غالبًا ما يكونون أكثر سلبية في أفكارهم ومشاعرهم. عندما نستخدم كلمة الكراهية ، غالبًا ما نعني أنه لا يوجد شيء إيجابي واحد يعجبك فيه. من الأفضل أن تقول ، “أنا حقًا مستاء منك الآن.”

“لم أحبك أبدا”

هذه العبارة لها القدرة على تلطيخ وقتل  جميع بوادر الحب السابقة وإفساد بوادر وخطط الحب المستقبلية ، وبمجرد أن تقول هذه العبارة ، لا يمكنك استعادتها. أبدا. يمكنك الاعتذار بكل ما تملك ، لكن هذه العبارة ستترك ندبة الم وحزن عميقة على زوجك وستخلق شكًا سيبقى في الاذهان.

وسوم :

كيف تعرفي إذا كان زوجك يخونك

لا توجد امرأه تريد ان تعتقد او تفكر بان زوجها يخونها

ولكن للاسف هذا الشعور والتفكير يحدث وهناك علامات واشارات تحتاجين أن تكوني على علم بها. لا نريد خلق أي خوف أو تشجيعك على الاعتقاد بأن زوجك يخونك ، ولكن إذا كان هناك امور تسبب الشكوك، فنحن نوضح ما هي هذه العلامات او الاشارات المؤكده على خيانة زوجك لك.


خصوصية الهاتف المحمول

إذا كان زوجك يخفي هاتفه عنك أو كان دائما يرسل رسائل نصية على الشاشة بشكل متعمد بعيدا عنك، رافضا مشاركة كلمات المرور في أي تقنية أو السوشل ميديا إذا طلبت منه ذلك، أو أنه يغلق الباب عندما يكون على الكمبيوتر، فقد حان الوقت للشك والتفكير حول السبب. لكل زوج او زوجة الحق في مستوى معين من الخصوصية، ولكن أن لا يكون هناك سبب مقنع ويظهر عصبيته بمجرد سؤالك عن كلمة المرور لهاتفه او مشاهدة برامج التواصل الاجتماعي الخاصة به فهنا يجب التوقف والتفكير لان هناك خطب ما يخفيه عنك.

يخبرك زوجك فجأه بان سوف يتاخر في العمل الليله

جميع الرجال الموظفين لديهم جدول زمني ثابت ومعروف واذا حدث اي تغير في ساعات العمل عن طريق المدير او جهة العمل فسوف يكون على علم بذلك قبل اسابيع او ايام وتكون الزوجة على علم بذلك عن طريق زوجها ولكن الخروج فجأه وبدون مقدمات بسبب العمل هذا امر يثير القلق والشك. خصوصا اذا كان الزوج يقاتل ويناضل من اجل اقناع زوجته بالموافقه على ذهابه للعمل وبسرعه فهذه ايضا احدى العلامات المهمه التي يجب على الزوجه الانتباه لها.

تغيير مفاجئ في الدافع للاتصال العاطفي أو الجسدي معك

في بعض الأحيان يكون التغيير المفاجئ في الدافع الجنسي أو الافتقار إلى الحميمية العاطفية ناتجًا عن الإجهاد أو حدث كبير في الحياة أو أخبار غير سارة أو انخفاض في الصحة العامه والنفسية أو عوامل أخرى في الحياة اليومية . ومع ذلك ، إذا كان يبدو أنه لا يوجد شيء من كل هذه الامور لدى زوجك ، ولا يرغب زوجك فجأة في الانخراط في العلاقة الحميمة العاطفية أو الجنسية معك ، فهناك سبب لذلك ومن المهم بالنسبة لك كزوجه أن تتعاملين مع هذا الامر بحذر وعناية دون احداث مشاكل مع زوجك ، ولكن هذا الامر يجب ان يأخذ بعين الاعتبار وبجدية والبحث عن السبب ، حيث أن هناك احتمالًا حقيقيًا ان يكون زوجك يحصل على هذا الاتصال والعاطفة من شخص آخر.


النظافة أو المظهر البدني لزوجك

إذا خرج زوجك من المنزل بشكل غريب في ملابس مختلفة وجميلة لم يتعود الخروج بها سابقا ثم عاد الى المنزل ، وكانت رائحة تلك الملابس مثل رائحة صابون جميل ليس لديك مثله في منزلك ، أو الروائح مثل العطور أو الكولونيا النسائية التي ليست لك ، أو بقع أحمر الشفاه أو علامات العض التي لم تكن بسببك انت ، او ممتلكات جديدة باهظة الثمن لم تشتريها له أو تعلمي عن شرائها ، وينزعج من سؤالك عنها ويغضب (وهذا امرا ليس طبيعيًا) … حان الوقت لفتح عينيك والبدء في البحث عن ذلك.

رد بسيط ومقنع لسؤالك

إذا سألتي زوجك عن مكان وجوده أو ماذا فعل عندما ذهب للخارج وغضب فجأه من سؤالك ودافع بكل شراسه بالاجابة … هذه ايضا احدى العلامات او الاشارات التي يخفيها الزوج بصدره عن زوجته. اذا لا يوجد سبب للغضب أو الدفاع في لغة الجسد أو بلهجة مغتضبة عندما يسأل ببساطة “أين أنت؟” أو “ما الذي فعلته بالخارج.

 ** إخلاء المسؤولية: إذا كان زوجك يظهر أيًا من هذه العلامات ، فيرجى ملاحظة أننا لا نقول إن لديهم بالتأكيد علاقة غرامية او وخيانة زوجية . ومع ذلك ، ما نقوله هو أن هذه هي علامات ودلالات واضحة يجب ان تاخذ بعين الاعتبار لانها كانت من الاسباب التي ذكرتها بعض الزوجات المطلقات سابقا خلال حياتهم الزوجية.

إليك 6 أسئلة تحتاجين إلى طرحها على نفسك بينما تفكرين في هذه العلامات والدلالات التي ذكرناها سابقا:

1. أثناء قراءة هذه المدونة ، هل أعطاني أي من هذه العلامات والاشارات شعورًا بالاثاره والخوف؟

2. هل نحن منفصلين عاطفيا و / أو جسديا في الأشهر القليلة ولم اعطي زوجي حقه؟

3. هل جعلنا لزواجنا أولوية في حياتنا قبل كل شيء؟

4. هل هناك أي سلوكيات أظهرها زوجي أنني كنت أتجاهله من جميع النواحي سابقا؟

6. هل أظهر زوجي أي علامات على شعوره بالوحدة أو الانفصال ؟

وسوم : / /